رئيس مدير عام شركة نقل تونس: وضعية الشركة كارثية، ومن اضرب سيتحمل مسؤوليته

إعتذر الرئيس المدير العام لشركة نقل تونس صالح بالعيد، صباح اليوم الجمعة، من الشعب التونسي على خلفية الإضراب الفجئي الذي نفذه اعوان الشركة مساء الأمس وامتد لمدة ساعتين وشمل خطوط الحافلات والميترو في العاصمة ، ولئن تفادى بلعيد تحميل المسؤولية لاي طرف كان فإنه توعد   الاعوان المخالفين  باتخاذ الإجراءات التأديبية ضدهم.وقال صالح بليعد بنبرة متاثرة وبصدق إنه لم يعرف طيلة حياته المهنية في الشركة لاكثر من ثلاثة عقود اضرابا بهذه الطريقة العشوائية باستثناء ما حدث في 26جانفي 1978 مضيفا بان مصالح التونسيين تضررت وقدمنا صورة سيئة عن تونس ، وشدد  ضيف حصة الماتينال في إذاعة شمس آف آم على ضرورة أن يكون الإضراب قانونيا في حالة المطالبة بالحقوق واللجوء للحوار.

وأشار المتحدث انهم وبعد المعاينة الاولية سيقدمون قائمة لوزارة النقل بأسماء الأعوان الذين تخلفوا عن مواقع عملهم.

ويذكر أن إضراب أعوان شركة نقل تونس أحدث حالة من الفوضى والإستياء لدى المواطنين بعد التوقف الفجئي لحركة النقل في تونس العاصمة.

من جهة اخرى نبه رئيس مدير عام  شركة نقل تونس الى الوضعية الكارثية التي تعيشها الشركة بتهالك الاسطول وارتفاع المدبونية وقال ان مصالح الرقابة لا تراعي في عملها انها ببطء الاجراءات تعطل مصالح التوانسة مضيفا”ماعادش باش نتكلم ، لاني وقت تكلمت دفاعا عن المرفق العام اتهمت باني ندز لفائدة احد المزودين ، الي يهمني هو مصلحة التوانسة وشركة نقل تونس”

وقال صالح بلعيد ان الحل في العاصمة هو النقل الحديدي الذي تاخر انجازه كثيرا فشبكة الخطوط السريعة تعطلت لمدة خمس سنوات ولا يمكن ان ندعي اننا نبرمج ونخطط وقد مر بوزارة النقل 8وزراء في سبعة اعوام “

شاهد أيضاً

15 فيلمًا شاركت في مهرجان الجونة السينمائي تمثل بلدانها في ترشيحات جوائز الأوسكار

  يواصل مهرجان الجونة دعمه للأفلام المعروضة خلال دوراته والتي تحظى أكثريتها باستقبال نقدي وجماهيري جيدين وتحصل على عديد الجوائز العالمية، ما يشير إلى أن اختيارات المهرجان …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.