الارهاب يضرب في الجزائر

استشهد 7 جنود جزائريين مساء الاثنين، وجرح 15 آخرين، في حصيلة أولية، خلال اشتباك عنيف مع مجموعة إرهابية هاجمت ثكنة عسكرية، في منطقة بيسي ببلدية #عزابة التابعة لولاية #سكيكدة شرق #الجزائر، أسفر كذلك عن #مقتل_3_إرهابيين.

وقالت وسائل الإعلام الجزائرية ، إن الاشتباك اندلع مساء الاثنين بين مجموعة إرهابية يتراوح عددها بين 15 و 20 إرهابيا وعناصر #الجيش_الجزائري، بينما أظهرت مقاطع فيديو وصور منشورة على شبكات التواصل الاجتماعي عملية نقل الضحايا والجرحى إلى المستشفى عبر سيارات الإسعاف، رافقتها نداءات عاجلة للتبرع بالدم لجرحى الهجوم الإرهابي.

وفي متابعة للاحداث اليوم ، تتواصل عملية التمشيط و ملاحقة الإرهابيين بمنطقة بيسي ببلدية عزابة في ولاية سكيكدة، وأفضت العملية إلى القضاء على إرهابي رابع واسترجاع مسدس رشاش من نوع كلاشينكوف وكمية من الذخيرة،

شاهد أيضاً

بدا عليه الإرهاق والتعب.. الرئيس الجزائري يعلن تعافيه من كورونا في أول ظهور له

في أول ظهور تليفزيوني له، منذ إصابته بفيروس كورونا، وجَّه الرئيس الجزائري عبدالمجيد تبون، كلمة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.