توقيع إتفاقية شراكة بين وزارة الشؤون الخارجية ومنظمة الأعراف

وقعت اليوم الإثنين 30 جويلية 2018 وزارة الشؤون الخارجية اتفاقية شراكة مع الاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية.
ووقع الاتفاقية كل من الوزير خميس الجيهناوي ورئيس منظمة الأعراف سمير ماجول.
وفي تصريح لشمس أف أم قال سمير ماجول إن الاتفاقية ستُمكن من انطلاق سياسة بين وزارة الخارجية واتحاد الأعراف لتنمية الأسواق الخارجية وتنمية الاستثمارات الخارجية بتونس وتنمية استثمارات تونس بالخارج.
وحسب بلاغ للوزارة، فقد أكد خميس الجهيناوي أن الاتفاقية التي سينطلق تنفيذها بداية من شهر سبتمبر القادم سوف تمكن البعثات الدبلوماسية والقنصلية بالشراكة مع اتحاد الصناعة والتجارة من العمل على النهوض بالصادرات التونسية والتعريف بفرص الاستثمار في تونس وجلب الاستثمارات الخارجية، خاصة بعد الاتفاقيات التي تم إمضاؤها مع عدد من الدول والتكتلات الاقتصادية في إفريقيا وفي بقية أنحاء العالم.
[metaslider id=2149] وبين الوزير أنه حان الأوان للقطاع الخاص ليكون المحرك الأساسي للاقتصاد الخارجي التونسي خاصة وأن التحدي الحالي في بلادنا يتمثل في إنجاح الانتقال الديمقراطي.
وأكد في هذا الصدد أن الدبلوماسية الاقتصادية لم تعد شعارا بل صارت منهجية عمل براغماتية لتنفيذ التوجهات الاقتصادية وخدمة الاقتصاد الوطني الذي يمثل إحدى أولويات العمل الدبلوماسي.

شاهد أيضاً

حافظ الزواري :حان الوقت لنخجل من انفسنا

نشر النائب حافظ الزواري مساعد رئيس مجلس النواب المكلف بالتصرف العام  تدوينة فيسبوكية عبر فيها …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.