ألمانيا ترحّل تونسيا يعتقد أنه كان حارسا شخصيا لبن لادن

أعلن مسؤولون ألمان ايقاف تونسيا يعتقد أنه كان حارسا شخصيا لزعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن ويقيم في المانيا منذ عقدين اليوم الاثنين 25 جوان 2018 تمهيدا لترحيله الى تونس.

ويعيش التونسي ”سامي. أ” ويبلغ من العمر 41 عاما في المانيا منذ 1997 إلّا أنّ وجوده اثار موجة غضب في الأشهر الأخيرة بعد أن كشفت أحدى الصحف أنّ المعني ذو الشبهة يتلقى مساعدة شهرية قدرها 1200 أورو .

وكان الموقوف قد نجح سابقا في استصدار قرار يمنع ترحيله الى تونس متحججا بانه يواجه خطر التعرض للتعذيب إذا ما عاد إليها لكن مكتب الهجرة الاتحادي في المانيا نقض هذا القرار اليوم الاثنين، وذلك بعد موجة احتجاجات شعبية على القضية وبتدخل من وزير الداخلية ”هورست زيهوفر”.

وعنونت صحيفة “بيلد” الاوسع انتشارا في المانيا، “اخيرا سيتم ترحيله!”. ووضع المعني بالأمر في الحجز الاحتياطي في مركز شرطة بوخوم بعد حضوره لاتمام اجراءات التبليغ اليومية المفروضة عليه، حيث كان عليه وعلى مدى سنوات الحضور الى مركز الشرطة يوميا، بعد ان اعتبرت السلطات الامنية انه يشكل تهديدا امنيا.

[metaslider id=2149]

ويذكر أنّ الموقوف كان دائما ينفي أن يكون عمل حارسا شخصيا لبن لادن، وفي قضية ارهاب تعود لسنة 2015 اعرب قضاة عن اعتقادهم بان ”سامي. أ” تلقى تدريبا عسكريا في معسكر للقاعدة في افغانستان بين عامي 1999 و2000، وانه كان ضمن فريق حراسة بن لادن.

وكانت السلطات الالمانية رفضت بادئ الامر طلب اللجوء الذي تقدم به في 2007 لكن المحاكم الالمانية ردت مرارا مساعي النيابة العامة لطرده وذلك بحجة انه قد يتعرض للتعذيب في تونس ولكن قرارا قضائيا في ملف غير ذات صلة قضى بترحيل تونسي آخر متهم في اطار اعتداء متحف باردو في في 2015، أتى ليمهد الطريق امام ترحيل ”سامي. أ”.

ولـ”سامي. أ” زوجة وطفل يحملان الجنسية الالمانية.

المصدر: فرانس براس

شاهد أيضاً

بدا عليه الإرهاق والتعب.. الرئيس الجزائري يعلن تعافيه من كورونا في أول ظهور له

في أول ظهور تليفزيوني له، منذ إصابته بفيروس كورونا، وجَّه الرئيس الجزائري عبدالمجيد تبون، كلمة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.