الوداد البيضاوي يفوز بالسوبر كوب الافريقي: فوزي البنزرتي”السوبر”

 

فعلها فوزي البنزرتي  وقاد الوداد البيضاوي للتويج بالسوبر كوب الافريقي ضد “Tout puissant Mazembe”في مباراة لن تنسى في المركب الرياضي محمد الخامس بالدار البيضاء بنتيجة 1-0

وكان فوزي البنزرتي  صرح قبل المباراة “الفريق الكونغولي لم يعد مرعبا”؛  اما مدرب الفريق الكونغولي الذي سبق ان اطاح بالبنزرتي فاكد   “مازيمبي جاء ليتفوق على الوداديين في معقلهم”.

وقد عهد بالمباراة الى الحكم الزمبي جاني سيكازوي، أمام حضور جماهيري كبير ، وقد كان بوسع الحكم ان يعلن عن  ضربة جزاء للمحليين في الدقيقة الثانية، ثم فوت  شيكاتارا، في الدقيقة الثالثة، فرصة مغربية سانحة للتسجيل.

الحارس الإيفواري سيلفان اغبوهو، المحترف في “مازيمبي”، تدخل في الدقيقة 13، لاعتراض تمريرة من الجناح الودادي الأيمن صوب رأس الحربة في ناديه، مبددا فرصة خطيرة كادت تمنح السبق في النتيجة لـWAC، ممسكا بالكرة على بعد أقل من خمسة أمتار عن عرين الكونغوليين؛ بينما عاد ميزان القوة في المباراة، عقب انقضاء ربع الساعة الأول من زمنها، إلى التوازن بين المجموعتين المتنافستين على “لقب السوبر”.

المهاجم النيجيري شيسوم شيكاتارا، الحامل لقميص الوداد، أهدر فرصة تسجيل في الدقيقة 23، بعد أخذ وردّ للكرة بين مدافعي TPM، منهيا الهجمة بتسديدة نأت بقليل عن شباك النادي الضيف. وبتوالي الصدامات جاءت تسديدة من أمين تغزوي، في الدقيقة 33، ارتمى الحارس النادي الكونغولي لإبعادها، وهي في طريقها للاستقرار أعلى الجانب الأيسر من مرماه. بينما الشيخ إبراهيم كومارا، المدافع الإيفواري الودادي، أخطأ استهداف الكرة برأسه، في الدقيقة 42 على بعد مترين من مرمى مازيمبي، حارما المغاربة من افتتاح حصة التسجيل بتمكين الكرة من مغادرة رقعة اللعب.

الشوط الثاني  من التباري على لقب “الكأس الإفريقية الممتازة” انطلق بالإيقاع نفسه الذي ختم الشوط الأول، لكن أبرز فرصة للتهديف تأخرت إلى حدود الدقيقة 53، بركلة حرة ودادية نفذها تغزوي على بعد 22 مترا من مرمى مازيمبي، تدخل الحارس لإبعادها خارج الميدان.

 

عاد تغزوي ذاته إلى التسلل  في  دفاع الخصم، في الدقيقة 54، ليتعرض إلى عرقلة أسفرت عن ركلة جزاء أضاعها وليد الكرتي.

الحكم الزامبي اعلن عن  ركلة جزاء ودادية ثانية بعد اقتراف خطأ على شيكاتارا أمام مرمى اغبوهو، لكن استعمال “تقنية الفيديو” جعل جاني سيكازوي يتراجع عن قراره، في الدقيقة 56، ويعيد الكرة إلى “تو بويسان مازيمبي” من أجل استئناف التنافس.

وضع مشجعو الوداد أيديهم على قلوبهم حين أعلن الحكم عن ضربة خطأ قريبة من مرمى مازيمبي، في الدقيقة 83، ليسددها اللاعب أمين تغزوي بنجاح، موقعا على  هدف ثمين لـ”النادي الأحمر”، حين وضع الكرة في “الزاوية 90” يسار الحارس سيلفان اغبوهو، محبطا مساعي الخصم في جر الفريق المغربي نحو “ركلات الحظ”.

الدقائق الأخيرة من التباري على لقب “كأس السوبر” شدت الانتباه إلى الميدان باستماتة ودادية أمام الانتفاضة المازيمبية التي حاولت تعديل النتيجة.

فاز فوزي البنزرتي بتتويج جديد واعاد الى اسمه البريق الذي انطفأ بعد مغادرته البطولة التونسية ليؤكد انه صانع الانتصارات وأنه لا يفتقر بتاتا إلى الحظ .

شاهد أيضاً

15 فيلمًا شاركت في مهرجان الجونة السينمائي تمثل بلدانها في ترشيحات جوائز الأوسكار

  يواصل مهرجان الجونة دعمه للأفلام المعروضة خلال دوراته والتي تحظى أكثريتها باستقبال نقدي وجماهيري جيدين وتحصل على عديد الجوائز العالمية، ما يشير إلى أن اختيارات المهرجان …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.