بيان الاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية حول تصويت البرلمان الأوروبي على إدراج تونس ضمن القائمة السوداء للدول  الأكثر عرضة لمخاطر غسيل الأموال وتمويل الإرهاب

 

يعرب الاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية عن شديد استياءه لتصويت  البرلمان الأوروبي يوم الأربعاء 7 فيفري 2018 على إدراج تونس ضمن القائمة السوداء للدول الأكثر عرضة لمخاطر غسيل الأموال وتمويل الإرهاب، نظرا للتداعيات السلبية جدا لهذا القرار سواء على صورة تونس في الخارج أو على معاملاتها مع الهيئات  الدولية وكذلك على قدرتها على استقطاب الاستثمارات الخارجية.  

وإن الاتحاد إذ يعتبر هذا القرار غير منصف لبلادنا التي تعمل جاهدة على التصدي للإرهاب ومكافحة الفساد وعلى تحقيق الانتقال الاقتصادي بعد نجاحها في عملية الانتقال السياسي والديمقراطي، فإنه يشدد على ضرورة الكشف عن كل  الملابسات  وما إذا كانت هناك اخلالات من أي جهة كانت  قد أدت إلى تصويت البرلمان الأوروبي على  هذا القرار، ويدعو إلى الإسراع باتخاذ الخطوات الضرورية لتفادي هذا الوضع في أقرب وقت ممكن وتعبئة كل الإمكانيات الدبلوماسية والسياسية  من أجل ذلك. كما يدعو الاتحاد  إلى وجوب  مراجعة مختلف أوجه السياسة النقدية للبلاد.

 

 

 

شاهد أيضاً

حافظ الزواري :حان الوقت لنخجل من انفسنا

نشر النائب حافظ الزواري مساعد رئيس مجلس النواب المكلف بالتصرف العام  تدوينة فيسبوكية عبر فيها …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.