ما لم يقل عن مؤتمر الإتحاد الجهوي للشغل بصفاقس .. الطبوبي يطيح بعادل الزواغي

فشل محمد شعبان الكاتب العام السابق للاتحاد الجهوي للشغل بصفاقس في العودة إلى دفة القيادة  وسقطت قائمته سقوطا مدويا أمام قائمة الكاتب العام المتخلي عبد الهادي بن جمعة

قائمة شعبان حملت شعار”رد الاعتبار للعمل النقابي” وهي رسالة  مشفرة للنقابيين وللرأي العام فيها إتهام للاتحاد على الاقل في صفاقس بأنه بايع للطرح

مصادر مطلعة أفادتنا أن قائمة شعبان حظيت بدعم”أطراف” لها مصلحة في تسخين الأجواء ضد حكومة”الشاهد”  والعودة إلى شعارات الثورة التي مازال محمد شعبان منتشيا بذكرياتها

في المقابل يواصل نور الدين الطبوبي سيره كالقطار السريع في التخلص ممن أمكنه التخلص منهم ليجنب الاتحاد معارك فردية  بشعارات نقابية ووطنية، وقديما قال الشاعر:

لا يخدعنك هتاف القوم بالوطن*** فالقوم في السر غير القوم في العلن

مصدر نقابي افادنا بأن الطبوبي هو من هندس  سقوط المستوري القمودي في انتخابات  النقابة العامة للتعليم الإبتدائي وهو من هندس سقوط عادل الزواغي(أحد أبرز وجوه قائمة محمد شعبان)  الذي يمسك بتلابيب قطاع الصحة في صفاقس ولا يمكن إتخاذ أي قرار دون موافقته أو تحييده على الاقل

قائمة شعبان ضمت إسما آخر هو رابح واردة كاتب عام النقابة الجهوية للتعليم بصفاقس وعضو المكتب التنفيذي المتخلي للاتحاد الجهوي ، إسم عجل بسقوط قائمة شعبان كليا إذ  يبدو أن الطبوبي لم يغفر له عدم مساندته لقضية المعلمة فايزة السويسي بحي البحري3 التي تم طردها في بداية السنة الدراسية الحالية بعد اتهامها بالإلحاد.

الظاهر أن أمين عام الاتحاد العام التونسي للشغل نورالدين الطبوبي فاجأ حتى  الذين عرفوه منذ سنوات بمسكه سريعا بزمام الامور في ساحة محمد علي  وإفتكاه للاضواء ممن كانوا يتحدثون بإسم الاتحاد بتكليف ودون صفة في الشأن النقابي وفي غيره، فهل سيكتفي الخصوم بانتظار الإسم التالي في قائمة “ضحايا” الأمين العام او يحركون ماكينتهم للضرب تحت الحزام ؟

شاهد أيضاً

حافظ الزواري :حان الوقت لنخجل من انفسنا

نشر النائب حافظ الزواري مساعد رئيس مجلس النواب المكلف بالتصرف العام  تدوينة فيسبوكية عبر فيها …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.